Wednesday, June 29, 2005

قل لا لإعلان البيكيني!

عندما أفتح بريدي الإلكتروني كل صباح أجد- كما يحدث معنا جميعاً- عشرات الخطابات تدعوني إلى المشاركة في حملات تضامن أو مقاطعة أو مشاركة في مسيرة أو مظاهرة ، ودعوني أعترف بأنني لا أتحمس كثيراً للمشاركة في أي منها ، ربما بدافع الكسل أو السلبية ، وربما لأن المسألة بايظة بايظة ومش فارقة أحمد من الشيخ أحمد .. ، أو ربما (ودعوني أكون أكثر صراحة) لأن هذه الحملات لا تمسني بصفة شخصية ، وبالتالي فلا داع لوجع الدمغ و إضاعة الوقت
.
.أما هذه المرة فالقضية تمسنا جميعاً ، لا أريد أن تشعروا بأني أبالغ ولكن المسألة بالفعل أن شرف كل واحد منا يهان في كل مرة يذاع فيها هذا الإعلان الذي يقول باختصار : تعالوا إلى مصر أعظم "..." في العالم وستجدوا ما يسركم ! ، إن الإعلان لا يتحدث عن كازينو أو ملهى ليلي ، إنه يتحدث عن مصر و عنا نحن أبناء مصر ، ترى ماذا ستكون وظيفتي أو وظيفتك في هذا ال"..." ؟؟

وعندما علّق السيد أحمد الخادم رئيس هيئة التنشيط السياحي في تصريح لجريدة المصري اليوم على الإعلان قال ببساطة و براءة أن مشاهد البحر (الذي يظهر فيه فتيات يرتدين البكيني) المقصود منها أن نوضح للسائح العربي أن هذه المنطقة يرتادها سياح أجانب لتشجيعه على زيارتها، إن كان صادقاً في كلامه فلماذا إذاً لم تظهر اللقطة مجموعة من السياح يتنزهون ببساطة على شاطئ البحر الأحمر،أم هل يجب على السياح أن يلبسون البكيني لكي نتأكدأنهم سياح حقاً ؟؟

لم يشر الخادم في تصريحه إلى مشهد الراقصة ، واكتفى بأن قال أن (الفنانين) المشاركين تبرعوا و لم يتقاضوا أجراً مقابل مشاركتهم !! ترى ما (الرسالة) التي أراد أن يوجهها (بالراقصة الفنانة) إلى الأخوة السائحين العرب ، هل كان مثلاً يريد أن يقول أن (فن) الرقص الشرقي مزدهر في مصر المحروسة ، أم كان يلمح إلى أنه توجد طرق كثيرة للاستمتاع في مصر وعلى رأي عمنا نجيب الريحاني (شئ لزوم الشئ) ..

لن يكلفك الاعتراض على هذا الإعلان شيئاً ، لن يكلفك إرسال فاكس لوزارة السياحة أو الإعلام من أي مكتب إتصالات بجوار منزلك أكثر من جنيه واحد ، كل ما عليك ان ترسل الصيغة الآتية

مصر مش كده

السيد .................. (وزير الإعلام/السياحة) تحية طيبة وبعد ..يبث حالياً على شاشات الفضائيات إعلان للترويج السياحي اقل ما يوصف به أنه مسئ لتاريخ وحضارة مصر العريقة ، هذا الإعلان وأعني به إعلان "ابتسامة مصر ما تتنسيش" يصور مصر بكل عظمتها وتاريخها على أنها مجرد ملهاً ليلي وفتيات شبه عاريات يسبحون في البحر الأحمر ..سيدي الوزير ..منذ متى كان شرف مصر و عرض أبنائها وسيلة للتكسب أو أداة للجذب السياحي ، ومنذ متى أصبح الرقص الشرقي من مفاخرنا الوطنية التي نزهو بها على العالمين ؟؟إن هذا الإعلان يسئ إلى سمعة اي مواطن شريف من أبناء وطننا الطيب ، ويسئ إلى صورة واحترام اي مصري يكدح خارج مصر ، لذلك أطالب بوقف بث هذا الإعلان المسئ حفاظاً على طرامة الوطن وكرامة أبنائه ، وأثق بأنكم لستم بأقل مني غيرة على شرف وكرامة هذا الوطن
..إمضاء
-------------- ،

أو يمكنكم إرسال تلغرافات إلى وزيري السياحة و الإعلام ، التلغراف لن يحوي إلا جملة واحدة : "مصر مش كده" ، و إرسال التلغراف ليس معضلة ، يمكنك إرساله من البيت (إذا كان لديك مباشر) ، فقط اتصل برقم 124 من أي تليفون و أرسل التلغراف من بيتك ، أو يمكنك إرساله من اي مكتب بريد او اي مكتب اتصالات بجوار بيتك (إذا لم يكن لديك مباشر) ، الموضوع لن يكلفك شيئاً ، تذكر فقط ان هذا الإعلان يطعن في شرفك وشرف وطنك ..أرقام تليفونات وزارة الإعلام و ووزارة السياحة :

وزارة السياحة
تليفون: 6859463 فاكس: 6859551
وزارة الاعلام
تليفون: 5746927 فاكس: 5746928